Search
  • BBs

مخاطر التطعيم والإستعداد للحماية



أولا لازم تقرأ و تبحث بنفسك عن حقيقه التطعيم في كتاب مجاني مترجم للعربيه (التطعيم بين الحقيقه و الخرافه) على جوجل. على اليوتيوب مقابلات مع علماء في المناعه و الامصال باللغه الانجليزية و أفلام وثائقيه يوضحوا الحقيقه بالعلم الخالص المؤكد عن ضرر التطعيم و عدم فاعليته و يوضحوا إحصائيات رسميه عن عدم جدوى التطعيمات في الوقايه من الامراض. التطعيمات عبارة عن ميكروبات يتم زراعتها في مزارع من الخلايا الحيوانيه مخبريا حتى تتكاثر... بعض هذه المزارع مأخوذة من كلى القرود و الخنازير حيث أنها اقرب جينيا للانسان بحسب علوم الوراثه و الجينات... و بعضها من خلايا بشريه مشيميه او بيض الطيور.. او او او.. المهم انها خلايا حاضنه للميكروبات المراد تحضير لقاحات منها. من مشاكل تلك المزارع الحاضنه هو انها خلايا يتم سرطنتها باستخدام التقنيات الحيويه اللتي تضيف لها فيروسات مسرطنه ترتبط بحمضها النووي حتى تستمر في التكاثر بدون ان تفنى و تستخدم لتحضين ميكروبات التطعيم... وهذا ما يفسر ظهور سرطانات الدم عند الاطفال و سرطانات متعدده عند الكبار و التكيسات و الاورام الخبيثه و الحميده في الاعضاء التناسليه... فهي وسيله لتعقيم المجتمعات و انقاص اعداد البشر. من مكونات التطعيم الاساسيه هي المعادن الثقيله كالزئبق و الالمنيوم و الرصاص و مشتقاتهم... و هي معادن يصعب على جسم الانسان التخلص منها بشكل كامل فتخزن في انسجته خصوصا المخ و الاعصاب و الانسجه الرخوه مثل الامعاء... و هذا ما يفسر ظهور التوحد و حالات ضمور المخ و الشلل و الامراض الجلديه و حساسيات الجلوتين و الطعام. طبعا المسأله علميه بحته و بتفاصيل اكثر و اضرار اكبر على مستوى المناعه و النمو الجسدي و الفكري ولا يتسع حساب انستغرام لحصرها و شرحها... لذلك ابحثوا بانفسكم تحت عناوين vaccines the true weapons of mass destruction 2-vaccines the truth behind vaccinations. 3-silent epidemic the untold story of vaccines. هذي بعض العناوين و رح تنفتح لكم ابواب اوسع عن الحقيقه المغيبه عن البشريه. انا و غيري من اباء و امهات ما طرحنا الموضوع حتى نضركم.. لكننا نملك حب و رحمه اتعدى ابنائنا لأبنائكم... أما مسأله التبعيه و النعق مع الجموع هي الأسهل و الأفضل و الأكثر أمان لنا... و لكن لازم نكون خسرنا أنفسنا و شرف عقولنا و إحترامنا لذاتنا.. و لازم نكون خسرنا الأمانه اللي رح نتحاسب عليها يوم القرار بالخلود في جنه أو نار. طيب اللي اقتنع و مش قادر يمتنع كيف يحتاط؟؟؟


التطعيمات تزعم انها قضت على الامراض الوبائيه... لكن الاحصائيات الرسميه عند دول العالم الاول في امريكا و اوروبا توضح ان الاوبئه انتهت قبل ظهور التطعيمات و السبب تخطيط الصرف الصحي و ارتفاع مستوى النظافه و تنقية ماء الشرب و قوانين التخلص من المخلفات. صانعوا التطعيمات يزعمون انها تحمي من المرض... و لكن إحصائيات وزارات الصحه في دول عديده توضح أن الغالبيه العظمى من اللذين اصيبوا بالامراض هم ممن أخذوا تطعيمات ضدها... و هذا يفسر عدم جدوى التطعيمات. صانعوا التطعيمات يزعمون أن تطعيمات الطفولة هو تحصين مدى الحياة... و لكن نجد أن الأبحاث تشير إلى أن الأجسام المضاده للميكروب تتناقص بمقدار النصف او أكثر كل عام... و هذا ما يفسر ظهور ما يسمى بجرعات تنشيطيه (هي في الواقع تطعيمات من أول و جديد) إن من أساسيات البحث العلمي هي القيام بتجارب على الحيوانات المطعمه و ذلك بتعريضها للميكروب الممرض اللذي تطعمت ضده... فإذا لم تصب بالمرض فهذا يعني أن التطعيم فعال و إن أصيبت بالمرض فإن التطعيم غير مجدي... و لم يتم إعتماد هذا النوع من التجارب لأنهم يعلمون بأنها ستكشف الزيف و المؤامرة. التطعيمات تتجاوز خط الدفاع الأول و هو المناعه الفطريهinnate immunity و اللتي تقوم بدور الاتصال بالمناعه المكتسبه adaptive immunity لتكون خلايا ذاكرة تستمر مدى الحياه ضد الميكروب الممرض... و هذا ما يفسر عجز مناعه مدمني التطعيم عن مقاومه العدوى المختلفه سواء اللتي تطعموا لها او لم يأخذوا لها تطعيمات... يستحيل أن تطعم إنسان ضد الاف الانواع من الميكروبات الممرضه. مناعتك هي حصنك الحصين... و أقرأ روشته التطعيم بالتفصيل و ابحث قبل أن تعري كتفك للحقنه.


الإمتناع عن التطعيم هو أقوى حمايه و أهم قرار. لكن إذا أجبر الطفل على التطعيم فإن جسمه سيحقن بمركبات و مشتقات للمعادن الثقيله و مركبات كيميائيه يصعب عليه التخلص منها و قد تظهر آثارها خلال أيام أو شهور أو سنوات. لذلك عليك بإعداد طفلك و تجهيزه بالمواد اللتي ستكون في انتظار تلك السموم لترتبط بها و تطردها قبل أن تختزن في أنسجه الجسم. ابدأ قبل التطعيم بيومين: 1-عصير الكزبرة: تحتوي على مركبات شديدة الإرتباط بالمعادن الثقيله... يستمر الطفل في تناولها بعد التطعيم لمده أسبوعين إلى ثلاثه... تخلط مع عصير التفاح او الاناناس والخيار و الليمون. لتقبل الطعم. الأطفال فوق عمر سته أشهر: ملعقه شاي (5مل). فوق السنتين: ملعقة طعام (15مل). اربعه سنوات و مافوق:30 مل في اليوم. 2-الشوفان من الحبوب الساحبه للسموم من المعده و الامعاء والقولون... إجعلها إفطار طفلك الأساسي يوميا كغذاء و دواء... حضر له بوريج بطريقه مختلفه حتى لايمل منه. 3-طين البنتونايت الصالح للأكل (food grade) من عوامل الالتصاق بالسموم لتطهير الجهاز الهضمي من السموم اللتي تترسب من التطعيمات مسببه حساسيات الجلوتين و غيره من الأطعمه... يمكن نقع ملعقه شاي من الطين في نصف كوب ماء طول الليل و إعطاء الطفل من المحلول الرائق على الريق عده رشفات... و إذا الطفل فوق الخمس سنوات يفضل ان يشرب الكوب كله بعد تعبأته بماء إضافي. 4-بخاخ الزيولايتACZ nano تقنيه رائعه لصيد المعادن الثقيله و بقايا الميكروبات من الدم و قبل وصولها لمرحلة التخزين... بختين مرتين في اليوم لمادون عمر السته اشهر... اربعه بخات مرتين في اليوم لما فوق السته اشهر... سته بخات مرتين في اليوم لما فوق اربعه سنوات... تستمر لاسبوع بعد التطعيم. و أهم خطوة: شرب الماء طوال اليوم لأنه الماده اللتي سيستخدمها الجسم لتنقيه الدم و الجسم و طرد الفضلات و السموم و مخلفات معركه المناعه عن طريق البول و البراز و التعرق. يحتوي التطعيم على الميكروب المراد التحصين ضده إما موهنا أو ميتا تماما... و لكن لا يوجد ضمان على أنه لن يسبب المرض نفسه خصوصا في جيل مناعته أضعف بكثير من التطعيمات و مثبطه بسبب المضادات و الاكل المحتوي على مركبات صناعيه كثيرة. أثبت التاريخ على مدى عقود من صناعه التطعيمات وجود تلوثات بفايروسات لامراض أخرى و فيروسات مسببه لسرطانات الدم و منها فيروس ابيشتاين بارepstein barr virus و فيروسات أخرى تسبب طفرات في الخريطه الوراثيه للجينات البشريه. لذلك يجب أن تكون مناعة الطفل جاهزة للقضاء على مايحقن في جسمة من ميكروبات ممرضه و ما يصاحبها من تلوث. 1-أيونات الفضهACZ200 من الخيارات المهمه لقتل الميكروبات و الوقايه منها.. بنفس طريقه الزيولايت سابقا. 2-مستخلص اوراق الزيتون: مضاد ميكروبي طبيعي لما فوق السنتين. 3-البروبايوتيك عنصر هام لتعويض البكتيريا النافعه اللتي تقتلها المضادات الحيويه في التطعيم... ممكن استخدام كبسولات او مغلفات مخصصه للاطفال منذ الولاده.. او استخدام مخلل الملفوف او خل التفاح العكر أو الكيفير و اللبن المخمر الطبيعي. 4-مغطس صغير مضاف له كوب من ملح الابسوم (الملح الانجليزي) و بيكربونات الصوديوم.. و يفضل اضافه الزيوت الاساسيه المطهرة كزيت اكليل الجبل و عشبة الليمون و اللبان العربي.. او زيت البيوريفيكيشن الجاهز... او اضافه الاعشاب المجففه المضاده للميكروبات كالقرفه و القرنفل. 5-المساج للعقد اللمفاويه للرضع... او مساج الفرشاة الجافه للاطفال الكبار من الممارسات المفيده اللتي يمكنهم اكتسابها. 6-الرياضات البسيطه و اللتي فيها حركه كالقفز و الايروبك المنزليه ممارسه تتأصل و تكبر مع الطفل... و مهمه لتحريك السائل اللمفاوي و تنقيه العقد اللمفاويه حيث أن الجهاز اللمفاوي لا يحتوي على مضخه لتحريكه كما يفعل القلب للدم. 7-شاي الأعشاب كالهندباء يساعد في تنظيف الكبد باستمرار و مناسب للاطفال... و ممكن اكلها خضراء مع السلطات. و أخيرا كل واحد يعمل اللي يقدر عليه مافي شيء اسمه إما كل شيء أو لا شيء.



496 views

2019 Wisdom369

Find More About Us :

  • YouTube - Grey Circle
  • Instagram - Grey Circle